منتدى روضة مصر
اهـلا وسهلا ومرحبا زائرنا الكريم ونتمنى قضاء اسعد الاوقات معنا
مدير عام المنتدى/عاطف الريس

منتدى روضة مصر

لكل شئ نافع و مفيد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
<أهـلا ومـرحـبـا بــكـم فى مـنـتـدى روضة مصر الـذى يـهـدف أن تـكـون الـمـواضـيـع نـافـعـة ترضى الله عـز وجـل.وتـذكـر أخـى الـكـريـم :بـرجـاء عـدم وضـع صـور نـسـاء أو أغـانـى أو مـسـلـسـلات أو افـلام أو ما شـابه ذلـك........مـع تـحـيـات الـمـديـر الـعـام / عـاطـف الـريـس
للتواصل مع الادارة على ايميل :elries73@yahoo.com.........أوموبايل 01155569567 نرحب بكم وبأرائكم

شاطر | 
 

 الرجولة فى خطر ( الجزء الأول)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد محمود مدنى
مـصـراوى مـتـمـيـز
مـصـراوى مـتـمـيـز
avatar


عدد المساهمات : 1068
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
العمر : 49
الموقع : الرفشة - قنا

مُساهمةموضوع: الرجولة فى خطر ( الجزء الأول)   الإثنين 23 فبراير 2015 - 0:34

تجمع ملاحظات متعددة من مواقف شتى بعضها عام وبعضها خاص لتشير
بشكل متصاعد أن الرجولة فى خطر , والرجولة ليست مرادفة للذكورة
فالأخيرة لا تعدو كونها نوع من التركيب التشريحى والفسيولوجى يمكن أن
نميزه عن النوع الأنثوى أيضا باختلاف هذا التركيب , أما الرجولة فهى تركيبة
نفسية وأخلاقية قد توجد فى الذكر ( وهو الأغلب ) وقد توجد فى الأنثى
( امرأة رجل أو امرأة بألف رجل ).
وقد حاولت أن أتتبع مدلولات كلمة رجولة فى التراث ومن أفواه المعاصرين
فوجدتها تدور حول المعانى التالية : القوة , الشجاعة , المروءة , النجدة ,
الرعاية , المسئولية , الإحتواء , الصبر , نصرة المظلوم , الشرف , الغيرة على
العرض , البذل , الإحترام , الوفاء , الحماية , الأنفة , الترفع عن توافه الأمور,
الصدق , التضحية بالمال والنفس , ... الخ .
وحين ننظر من حولنا على المستوى الضيق ونبحث عن هذه الصفات فسوف
يعوزنا البحث لأننا سنرى ذكورا كثيرين ورجالا قليلين جدا , فهذا زوج ينام فى
بيته بينما زوجته تعمل ليل نهار لتغطى مصروفات البيت ومصروفاته هو شخصيا
, فهو يأكل ويشرب من كدها وعرقها ويمد يده لها آخر النهار ليأخذ مصروفه
لكى يقضى ساعات مع أصدقائه على القهوة ( أو الكوفى شوب ) أو فى
النادى أما إذا توسعنا فى النظر فسنجد انسحابا لقيم الرجولة على المستوى
المحلى والعالمى , وربما يفسر هذا الإتهامات المتبادلة فى الفترة الأخيرة
بنقص الرجولة بين القيادات , فلم تعد تهم القيم فى المواقف , وإنما المهم هو
السلامة ( بمعناها السلبى الضعيف الإنسحابى الهروبى ) والمكسب ( بمعناه
الإنتهازى النفعى الأنانى ) وراحة الدماغ ( بمعناها الغبى المتكاسل ) .
وأصحاب هذه المنظومة ينظرون إلى قيم الرجولة باستخفاف ويحاولون التخلص
والتملص منها بتسميتها "عنترية " أو " ادعاء بطولات زائفة " أو " عدم واقعية "
أو " تهور " أو " مغامرة غير محسوبة " أو " قلة عقل أو " عدم قراءة للواقع "
أو " عدم فهم للمتغيرات الدولية " أو " سذاجة سياسية " ... الخ , والهدف
من ذلك هو تشويه معانى الرجولة أمام أنفسهم حتى تستريح
ضمائرهم لقراراتهم ومواقفهم المبتعدة دائما وأبدا عنها , وليقروا واقعا عالميا
يتسم بالنذالة والإنتهازية وغياب العدل واغتيال الشرعية واستبعاد القانون .

وللموضوع بقية ان شاء الله




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الرجولة فى خطر ( الجزء الأول)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى روضة مصر :: العلوم المختلفة :: الفلسفة وعلم النفس-
انتقل الى:  
========

 

          جميع الحقوق محفوظة لصالح منتدى روضة مصر